ما هي العمارة المستدامة Sustainable Architecture وأهم 6 معايير لها

Sustainable Architecture

مع زيادة أعداد السكان في العالم في الفترة الأخيرة، ظهر الكثير من التلوث الذي أحدث الكثير من المشكلات أو الظواهر الضارة، وكان أبرز تلك الظواهر التغير المناخي بالإضافة إلى تلوث الهواء وغيرها من الظواهر الأخرى؛ لذلك تم الاهتمام بشكلٍ خاص بإضافة النباتات أو العناصر الخضراء إلى كل ما يتعلق بالعمارة، وكان ذلك بالتحديد بداية مميزةً لظهور مصطلح العمارة المستدامة – Sustainable Architecture أو ما يسمى بـ اﻟﻌﻤﺎرة اﻟﺨﻀﺮاء، فبدأت المباني الخضراء أو المباني الصديقة للبيئة تظهر بشكل أساسي في الكثير من المناطق، وسنتعرف من خلال هذا المقال أكثر عن العمارة البيئية كأهميتها وأبرز الخصائص الخاصة بها….إلخ

 

ما هي العمارة المستدامة؟

العمارة المستدامة

 

تعتبر العمارة المستدامة – Sustainable Architecture هي طريقة من طرق البناء، والفرق بينها وبين طرق البناء الأخرى أنها تهتم تحديدًا بالبيئة وتضعها دائمًا في الاعتبار؛ وينتج عن العمارة الخضراء مجموعة من التصميمات أو المباني الصديقة للبيئة، يتم استخدام مصادر الطاقة المتجددة أو المواد الموفرة للطاقة لصنع مبنى ذو تصميم مثالي.

 

تعتبر العمارة البيئية أو العمارة الذكية كما يسميها البعض هي مبانٍ ذكية وفريدة تساعد على حماية الطبيعة أو البيئة من الأضرار الناتجة عن التلوث، ويتم تصميم وإنشاء تلك المباني بالتحديد من خلال مجموعة من التقنيات أو الأساليب التي تجعل من العمارة الأكثر ملاءمة للبيئة الطبيعية.

 

بإمكانك أن تقرأ عن الطراز الإسلامي في التصميم من خلال هذا الرابط.

 

الفرق بين العمارة الخضراء والعمارة المستدامة

يظن الكثير من الأشخاص أن هناك فروقًا أساسية بين كلٍ من العمارة المستدامة – Sustainable Architecture والعمارة الخضراء، ولكن في الحقيقة تعتبر العمارة المستدامة والخضراء أو العمارة الذكية أو كما يطلق عليها البعض العمارة المحلية جميعها مصطلحات لنفس المعنى، وجميعها تدل على تصميم المباني المعمارية بطريقةٍ تأخذ البيئة في الاعتبار وبطريقة لا تستنزف أبدًا من الموارد الطبيعية، ونعني بتلك الموارد الماء أو الطاقة.

 

ما هي خصائص العمارة الخضراء (المستدامة)؟

خصائص العمارة الخضراء

 

بالنسبة إلى العمارة المستدامة – Sustainable Architecture فإن لها الكثير من الخصائص الأساسية وأهم تلك الخصائص ما يلي:

 

  • تقليل التلوث في البيئة الطبيعية والحفاظ على البيئة من التلوث.
  • الحفاظ على الموارد الطبيعية كالمياه وعدم إهدارها أثناء البناء.
  • الاعتماد على استخدام الطاقة المتجددة أثناء تصميم وبناء المباني.
  • الاهتمام باستخدام إعادة التدوير لصنع المواد المستخدمة في البناء.
  • الاهتمام بتجنب كافة العناصر التي تتسبب في التلوث الضوضائي.

 

أهداف العمارة المستدامة

بالنسبة إلى العمارة المستدامة – Sustainable Architecture فإن لها مجموعة أساسية من الأهداف ويمكن تلخيص أهداف العمارة المستدامة في كل من الآتي:

 

  • استخدام المياه والطاقة والموارد بطريقةٍ فعالة.
  • الحرص على استخدام الطاقة الشمسية والطاقة المتجددة.
  • التقليل من التلوث والحد التام من النفايات التي تنتج عن البشر.
  • الحرص على استخدام مواد غير ملوثة أو سامة عند البناء.
  • أخذ البيئة كعنصر أساسي عند التصميم أو بناء المباني.

 

بإمكانك أن تقرأ عن فن الديكور من خلال هذا الرابط.

 

ما هي أهم معايير ومبادئ العمارة المستدامة؟

عند الحديث عن العمارة المستدامة – Sustainable Architecture أو العمارة الخضراء، فإنك ستجد أن لها مجموعة أساسية من المعايير وأهم تلك المعايير ما يلي:

 

أولًا: كفاءة الطاقة

من أهم المعايير التي تتعلق بـ العمارة الذكية هو عنصر كفاءة الطاقة، ونعني بهذا المعيار على وجه الخصوص استخدام كافة عناصر الطاقة المتجددة ومن أهم تلك العناصر الرياح بالإضافة إلى الطاقة الشمسية أو الإضاءة الطبيعية، ويتم استخدام تلك المصادر في الكثير من الوظائف ومن أهم تلك الوظائف التدفئة بالإضافة إلى التهوية.

 

ثانيًا: كفاءة استخدام المياه

المعيار الثاني من المعايير الخاصة بـ العمارة المستدامة – Sustainable Architecture هو كفاءة استخدام المياه، فمن خلال العمارة الخضراء يتم التركيز بشكل أساسي على ترشيد استخدام المياه وتقليل الاستهلاك الخاص بها، ومن خلال العمارة البيئية كذلك يتم إعادة تدوير المياه وتنقيتها مرةً أخرى واستخدامها في بناء المباني الخضراء.

 

ثالثًا: كفاءة استخدام الأراضي

المعيار الثالث الذي يتعلق بـ العمارة الخضراء هو كفاءة استخدام الأراضي، ينبغي أن تهتم بشكل أساسي باستغلال كل جزء في تلك الأراضي، يمكن تخصيص جزء من الأرض وجعله مخصصًا لحديقة المنزل ويمكن أن يتم تخصيص جزء آخر لإضافة المظاهر الطبيعية به.

 

رابعًا: كفاءة المواد

المعيار الرابع الخاص بـ العمارة البيئية هو كفاءة المواد المستخدمة في البناء، يقوم المختصون في تصميم المباني الخضراء باختيار مواد تحافظ على الطاقة أثناء البناء، إضافة إلى عمل تصميم يعتمد على استخدام المواد الصديقة للبيئة….إلخ

 

خامسًا: الحفاظ على الخصائص الطبيعية

من أهم المعايير الخاصة بـ العمارة الخضراء هو الاهتمام بالحفاظ على الخصائص الطبيعية، فمن خلال هذا النوع من أنواع العمارة يحاول من يقوم بالتصميم أن يتجنب تمامًا أي تلفٍ قد يحدث في الأنظمة الطبيعية أو البيئية المحيطة بتلك المباني، لذلك ظهر مؤخرًا ما يسمى التصميمات الخضراء، وتم ابتكار تلك التصميمات بالتحديد للحد تمامًا من أي آثارٍ ضارة بالبيئة.

 

سادسًا: صحة أفضل

بالتأكيد تساعد النباتات على جعل صحة الأفراد أفضل؛ لذلك فإن استخدام النباتات في المباني الخضراء أو التقنيات الحديثة المسماة العمارة البيئية أو العمارة الخضراء تساعد على جعل الأشخاص بصحةٍ أفضل، ولا يقتصر الأمر على ذلك وحسب، بل يتم استخدام مواد في البناء غير سامة ولا تتسبب في أي أضرار في البيئة.

 

مواد بناء العمارة المستدامة والخضراء

مواد بناء العمارة المستدامة والخضراء

 

عند الحديث عن المستخدمة في العمارة المستدامة – Sustainable Architecture أو العمارة الخضراء فإن أهم المواد التي تأتي في أذهاننا هي هذه المواد بالتحديد هي كالآتي:

 

  • الطوب الطيني
  • الخرسانة
  • الحوائط الخرسانية العازلة ICF.
  • الألواح الخشبية
  • بالات القش
  • الخرسانة الخشبية Timber Crete.
  • الحوائط سريعة التركيب
  • الأرض المكبوسة

 

أهم مباني العمارة الخضراء

سنتناول من خلال هذه الفقرة أهم الأمثلة على المباني الخضراء أو ما يسمى العمارة المستدامة – Sustainable Architecture، واهم تلك المباني ما يلي:

 

أولًا: مبنى بكسل (ملبورن ، أستراليا) Pixel Building (Melbourne, Australia).

مبنى بكسل

 

تم بناء مبنى بكسل ليكون المبنى الأول من نوعه الخالي تمامًا من الكربون تحديدًا في أستراليا، أهم ما يميز هذا المبنى أنه يساعد بشكل أساسي على توليد الطاقة، ويتم ذلك من خلال لوحاتٍ ملونة، يساعد هذا المبني أيضًا على معالجة مياه الصرف الصحي وتوليد الطاقة من خلال توربينات الرياح العمودية التي تم تركيبها في هذا المبنى.

 

ثانيًا: ون سنترال بارك (سيدني ، أستراليا) One Central Park (Sydney, Australia).

ون سنترال بارك

 

بالنسبة إلى مبنى ون سنترال بارك فهو المبنى الثاني الخاص بـ العمارة البيئية، وهذا المبنى تحديدًا به الكثير من الأنواع من النباتات، إضافة إلى أن به الكثير من أنواع الزهور الأسترالية، أهم ما يميز مبنى ون سنترال بارك هو عنصر توفير الطاقة، فقد اتضح أن هذا المبنى بالتحديد يوفر الطاقة، فهو يستهلك الطاقة أقل بنسبة ( 25% ) بالمقارنة بالمباني التقليدية.

 

العمارة الخضراء في التصميم الداخلي

العمارة الخضراء في التصميم الداخلي

 

يطلق على العمارة الخضراء في التصميم الداخلي كذلك التصميم الداخلي المستدام، ومن خلال هذا النوع من أنواع العمارة يتم تحسين حياة الأشخاص، فالمباني الخضراء تساعد بشكل كامل على التقليل من كافة الآثار السلبية التي تحدث في البيئة، ويحرص المهندسون على إعداد تصميمات يتم تنفيذها من خلال المواد الصديقة للبيئة.

 

الإضاءة

يتم الاهتمام في العمارة البيئية أو العمارة المستدامة بعنصر الإضاءة، تعتمد الإضاءة على مجموعة من العناصر الأساسية التي تؤثر عليها وأهم تلك العناصر الاتجاه الخاص بالمبنى إضافة إلى عمق الغرفة وحجمها، ويتم اختيار العناصر الاصطناعية الخاصة بالإضاءة بعناية كبيرة.

 

الأثاث

بالنسبة إلى العمارة الخضراء، يعتبر الأثاث من أكثر العناصر المهمة والتي تلعب دورًا هامًا، لذلك ينبغي أن يتم اختيار قطع أثاث مناسبة للمبنى، يجب أن تكون تلك القطع بحجم ملائم، كما ينبغي أن تكون متينة، أهم المواصفات الخاصة بقطع الأثاث تلك أن تكون بسيطة في التصميم، أو أن تندرج قطع الأثاث تلك تحديدًا في خانة التصميم المستدام.

 

أهم الأسئلة الشائعة عن العمارة الخضراء

سنوضح من خلال هذه الفقرة مجموعة من الأسئلة الأساسية التي تتعلق بشكل أساسي بما يسمى العمارة البيئية وأهم تلك الأسئلة ما يلي:

 

ما هي المنازل المستدامة؟

يعتبر المنزل المستدام نوعًا من أنواع المنازل، بالنسبة لتصميم هذا المبنى بالتحديد فإنه يتم من خلال مجموعة من المعايير الأساسية من أهم تلك المعايير أن يتم تقليل نسبة الطاقة ونسبة المياه، كما يشترط كذلك أن تقلل تلك المباني من كافة التأثيرات على الإنسان، نعني ما يرتبط بصحته.

 

كيف اجعل المبنى مستدام؟

بإمكانك أن تنجح في العمارة المستدامة من خلال مجموعة من الخطوات الأساسية وأهم تلك الخطوات أن تبدل كافة المصابيح الكهربائية الخاصة بك بمصابيح موفرة للطاقة، بالإضافة إلى استخدام مواد البناء التي تتميز بأنها مستدامة، كما ينبغي أن تقوم بـ إعادة التدوير…إلخ

 

ما معنى المدن المستدامة؟

عند الحديث عن المدن المستدامة أو المدن البيئية فإن أو ما يخطر في أذهاننا هو أنها المدن التي تم تصميمها لتراعي تمامًا الأثر البيئي، بالإضافة إلى أنها المدن التي يتم استخدام كميةٍ أقل من الطاقة والمياه…إلخ

 

من هم رواد العمارة الخضراء؟

هناك الكثير من الأسماء التي تندرج أسفل كلمة رواد العمارة الخضراء، ومن أهم تلك الأسماء وليام ماكدونو وبروس فول إضافة إلى توماس هيرزوج تحديدًا من المانيا، كما يعتبر وريتشارد روجرز من بريطانيا من أهم الرواد في العمارة البيئية.

 

ما هي الاستدامة في العمارة؟

الاستدامة في العمارة هي أن تتبع مجموعة من التقنيات التي تجعل التصميم الذي يتم تجهيزه يلائم المعايير البيئية، ونعني أن يتم تصميم كافة المباني بطريقةٍ مبتكرة تقلل من عملية استهلاك الطاقة.

 

هل كل ما هو أخضر مستدام ام كل ما هو مستدام اخضر؟

بالنسبة إلى كلمة مستدام فهي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بما يسمى الصحة البيئية، وعند الحديث عن الاستدامة فإن الأمر يرتبط بشكل أساسي بالصحة البيئية، ولا يقتصر الأمر على الصحة البيئية وحسب بل يشمل الأمر كذلك الفوائد الاجتماعية، أما بالنسبة إلى المنتجات الخضراء، لا يشترط أن تكون تلك المنتجات مستدامةً دائمًا!

 

بذلك تكون قد تعرفت على كافة المعلومات بخصوص العمارة المستدامة – Sustainable Architecture، وإذا أردت الاعتماد على مجموعة من المهندسين المختصين في اعداد التصميمات التي ترتبط بالهندسة المعمارية بإمكانك الاعتماد على المهندسين المتواجدين في شركة أتيك للتصميم الداخلي والخارجي.

 

أهم المصادر والمراجع

بإمكانك أن تقرأ عن Sustainable Architecture من خلال هذا الرابط.

 

اترك تعليقا