ما هو التصميم الاسكندنافي Scandinavian Design وأهم خصائصه

التصميم الاسكندنافي

يعتبر التصميم الاسكندنافي Scandinavian Design من التصاميم المتعارف عليها والرائجة التي تجمع بين الناحية الجمالية والتطبيقية، حيث تميل إلى إحداث الفارق بين الجمال والوظيفة دون طغيان أي عنصر على الآخر، كما نجد اهتمام بالغ بإبراز الأساسيات، والابتعاد التام عن الفوضى والعشوائية والعناصر غير الضرورية، وفي هذا المقال نستعرض تاريخ هذا الطراز وأهم خصائصه وما يميزه عن غيره.

 

تاريخ الطراز الاسكندنافي

الطراز الاسكندنافي

 

ظهر الطراز الاسكندنافي Scandinavian Design لأول مرة في دول شمال أوروبا والتي يُطلق عليها (الدول الاسكندنافية) وهي الدنمارك والسويد والنرويج، حيث عمل المصممون في ذلك الوقت على تقديس المناخ والصور الجمالية الخالصة والمظاهر الطبيعية وتضمينها في تصوراتهم وأعمالهم الفنية.

 

ولقد تطور هذا الأسلوب في التصميم منذ خمسينات القرن الماضي، فكانت ركيزة الاستخدام قائمة على الخشب واختيار الألوان المتجانسة والمستوحاة من الطبيعة، وفي السنوات الأخيرة أصبح الطراز الاسكندنافي مسيطراً على الجماهير بسبب تنوعه وجاذبيته وبساطته أيضاً، فرغم الملمح الجمالي البسيط الذي يميزه إلا أنه ملمح متطور ومناسب لكافات المساحات المنزلية.

 

وعلى الرغم من ارتباط هذا الطراز بالبلد المنشأ إلا أنه طراز محبب لدى الكثيرين من مختلف البلدان، وذلك لكونه مميز وفريد من نوعه في الخصائص التي يضفيها من رقي وأناقة.

 

اقرأ أكثر عن الديكور الخارجي من خلال هذا المقال.

 

ما هو التصميم الاسكندنافي Scandinavian Design؟

التصميم الاسكندنافي Scandinavian Design

 

الديكور الاسكندنافي تصميم يجمع بين النظرية والتطبيق أو بين الملمس الجمالي الفريد والجانب الوظيفي، حيث يتميز بالبساطة في اختيار قطع الأثاث العملية، كما يتم الاستعانة بالأثاث لإكمال الفوارغ والمساحات الخالية، ويتسم أيضاً بالألوان المحايدة والخطوط البسيطة البارزة بلون أو اثنين وخصوصاً الألوان الزاهية التي تضفي مساحة واسعة ومريحة في نفس الوقت.

 

ولا يتوقف النمط الاسكندنافي عند حدود اختيار الأثاث والألوان وإنما يشمل أيضاً الإلكترونيات ونمط المعيشة والفن المعماري، فهو أسلوب يسلط الضوء على الأساسيات دون غيرها، ويبتعد عن العناصر غير الأساسية التي لا تضفي أي جديد، ولعل السبب خلف شهرة هذا الطراز اعتماده على المظاهر الطبيعية المفعمة بالألوان الطبيعية الخالصة وذلك يعزو إلى تقدير الاسكندنافي للطبيعة وقضاء أغلب الوقت في أجوائها.

 

اقرأ أكثر عن الديكور المنزلي من خلال هذا المقال.

 

ما هي خصائص الطراز الاسكندنافي؟

الأسلوب الاسكندنافي له خصائصه الفريدة التي تميزه عن أنماط التصاميم الأخرى، فهو نمط غير تقليدي، أي لا يعتمد على الصورة الجمالية فحسب بل يركز على الجانب العملي باعتباره وسيلة للوصول للروح الجمالية، وهذه بعض خصائصه:

 

  • الألوان الفاتحة، يعتمد هذا الطراز على الألوان الفاتحة وخصوصاً اللون الأبيض والرمادي باعتبارهما عنصران رئيسيان في التصميم الاسكندنافي، حيث تعمل هذه الألوان على توليد مساحة أكبر في الغرفة مع خلق حالة من الارتياح والتهوية.

 

  • البساطة، إن قاعدة الارتكاز في الأسلوب الاسكندنافي تتمثل في بساطته، فلقد اطلق عليه البعض اسم “الطراز التبسيطي” باعتبار البساطة المدخل الرئيسي له، فهو يبتعد عن كافة أشكال الفوضى، ويركز فقط على العناصر الأساسية والبسيطة في نفس الوقت لخلق جو من المساحة والراحة.

 

  • المنظور الوظيفي، إذا كان الجمال عنصر أساسي في التصميم الاسكندنافي، فإن الجانب الوظيفي العنصر الثاني لاكتمال هذا النمط، فنجد اعتماده على الأثاث متعدد الوظائف والأغراض، والحلول الذكية للتخزين وخلق المساحات، ويكون ذلك كله دون طغيان الوظيفة على الجمال، فلا يضحى هذا الطراز بالوظيفة على حساب الجمال بل يُكمل كل عنصر الآخر.

 

  • العناصر الطبيعية، إن التصميم في الطراز الاسكندنافي مستوحي من الطبيعة في المقام الأول، ولا شك أنه يرتكز على المواد والعناصر الطبيعية مثل الحجر والخشب وغيرها، فهذه المواد تخلق إحساساً بالدفء والسكينة.

 

ما هي ألوان الطراز الاسكندنافي؟

ألوان الطراز الاسكندنافي

 

لقد ذكرنا -سالفاً- أن الطراز الاسكندنافي في التصميم قائم على الطبيعة، الأمر الذي يوضح لنا اعتماده على الألوان الطبيعية لإضفاء إحساس وثيق الصلة بالطبيعة، ولقد اعتبر الاسكندنافي اللون عنصراً أساسياً في المنزل الاسكندنافي وذلك على اعتبار أن الشتاء يكون شديد الحلكة والظلام، مما يوضح أن الضوء الطبيعي يكون غائباً معظم الوقت.

 

ومن ثم كان طبيعياً سعي الاسكندنافي للاستفادة القصوى من الضوء الطبيعي بأن يترجم ذلك في اختياره للألوان التي يتضمنها التصميم، وفي العادة، يستخدم الطراز الاسكندنافي الألوان الصامتة التي تزخر بالحياة في آنٍ واحد، وهذه الألوان تضم الأزرق والرمادي والأبيض والبيج والبني، والمزيج القائم بين هذه الألوان يخلق إحساساً بالدفء والمثالية، كما يعد اعتماد هذا النمط على اللون الأبيض نتيجة لتصور العقل عند رؤية هذا اللون مساحة أكبر.

 

الإضاءة في الطراز الاسكندنافي

الإضاءة في الطراز الاسكندنافي

 

يرتكز الطراز الاسكندنافي على قاعدة الإضاءة باعتبارها محور التصميم وذلك بسبب الضوء القليل الذي يحصل عليه الاسكندنافيون في فصل الشتاء فضلاً عن اهتمامهم الزائد بالضوء الطبيعي، ويتضح ذلك في استخدام الألوان البيضاء في الجدران أو النوافذ كبيرة الحجم لدخول الضوء، ومن ثم كانت الحاجة ملحة للعثور على قنوات للإضاءة تسهم في خلق المساحة وتوفير حالة الدفء، لذلك تعتبر المصابيح ضرورية وعنصر أساسي في الطراز الاسكندنافي.

 

تتسم الإضاءة في هذا الطراز باستخدامها المواد الطبيعية مثل الخشب والزجاج والمعدن والحجر، ويُترجم هذا في المصابيح المعلقة، ومصابيح الطاولة، ومصابيح الأرضية، والشمعدان الجداري، وهذه التركيبات شائعة في هذا النمط، أما عن وظيفة الإضاءة في الطراز الاسكندنافي تتمثل في توليد جو دافئ بدلاً من الإضاءة الساطعة الشديدة، كما يتم استخدام اللون الأبيض في الإضاءة لخلق الجو المريح، كما تتميز كافة التركيبات بأنها قابلة للتعتيم، وذلك لتعديل الضوء وفقاً لمتطلبات المستخدم، من منظور آخر، يلجأ الاسكندنافي في الإضاءة إلى التكنولوجيا والتقنيات الحديثة لتوفيرة الطاقة وكفاءة المواد دون أن يضحي بالملمح الجمالي، كما تأتي أغلب التركيبات مزودة بأجهزة استشعارية.

 

الأثاث في الطراز الاسكندنافي

الأثاث في الطراز الاسكندنافي

 

الأثاث الاسكندنافي متعدد الاستخدام، وهو يستند إلى عنصر البساطة في تصميمه، كما يحتوي الشكل والمضمون في نفس الوقت، وبالنظر للتصاميم الأخرى، نجد العناصر الزاخرة بالزخارف والألوان الزاهية المتدخلة والمواد التركيبية الضخمة، أما في النمط الاسكندنافي، فهو يميل في مظهره إلى الطبيعة، ومن ثم يعمل هذا الطراز على خلق الجو المثالي من ارتياح وسكينة ودفء دون الاكتراث لأمور التباهي والمفاخرة، وفي العادة، يُصنع الأثاث من المواد الطبيعية مثل الخشب وخيوط الصوف والخوص، وأخشاب الصنوبر والبلوط.

 

الإكسسوارات في الطراز الاسكندنافي

الإكسسوارات في الطراز الاسكندنافي

 

في التصميم الداخلي الاسكندنافي، نجد اهتمام كبير بالمنسوجات باعتبارها ضرورية لتحقيق التوازن والراحة والدفء والجاذبية في نفس الوقت، ولقد اشتهر الاسكندنافيون بهذا الأمر، وهذا سبب اهتمامهم بالمواد الطبيعية على وجه الخصوص في صنع المنسوجات من الصوف والكتان والقطن لإضافة ملمس ناعم ولطيف في الغرفة، وتتمثل أشكال الإكسسوارات الأخرى في السجاد، فهو مصنوع من الألياف الطبيعية مثل القنب والجوت وذلك للحصول على مظهر عصري، أما المظهر التقليدي متمثل في استخدام الصوف أو القطن، كما يتم استخدام الوسائد لعمل مزيج تصميمي رائع وتكون مصنوعة من الألياف الطبيعية أيضاً كالكتان والقطن.

 

ما هي مميزات التصميم الاسكندنافي؟

تتمثل مزايا التصميم الاسكندنافي في الآتي:

 

  • يؤكد هذا النمط على احترام الطبيعة، واستلهام التصورات والألوان والأفكار منها.
  • التأكيد على أهمية الجمع بين الجمال والوظيفة والبساطة.
  • الميل نحو المواد الطبيعية وتضمينها في التصميم، كالخشب والقطن والكتان والحجر.
  • التحقق من حيادية الألوان عند التصميم.
  • الاهتمام بالخطوط النظيفة والأشكال الهندسية في اختيار قطع الأثاث.
  • الإضاءة عنصر أساسي للتهوية الجيدة وإحداث تأثير مشرق.
  • هذا الطراز غير محافظ، أي أنه لا يتقيد بالنمط التقليدي.
  • استغلال المساحات بأقل الألوان والعناصر المستخدمة، فهو شبيه بالطراز التبسيطي.

 

والآن بعد التعرف على الطراز الاسكندنافي من حيث تمكينه في اختيار قطع الأثاث والألوان والإكسسوارات، تستطيع التواصل مع شركة آتيك للتصميم الداخلي والخارجي والتصميمات الهندسية الفريدة من نوعها للبدء في توفير التصاميم المناسبة لمقر عملك أو منزلك.

 

أهم المصادر والمراجع

scandinaviastandard

اترك تعليقا